سناب شات يخسر 2 مليار!  رد

جاءت أول نتائج ربع سنوية لشركة سناب المطورة لتطبيق “سناب شات” صادمة ومخيبة للآمال، وتوضح إلى أى مدى تكافح الشركة مع الإيرادات ونمو المستخدمين فى مواجهة فيس بوك، إذ كشف تقريرها المالى للربع الأول من عام 2017 عن خسارة 2.2 مليار دولار، كما أنها لم تضيف سوى 8 ملايين مستخدم نشط يوميا فقط فى الربع الأول ليصل إجمالى عدد مستخدمى التطبيق 166 مليون فقط، وهو عدد متواضع مقارنة مع التطبيقات الأخرى المنافسة.

برأيي الخاص..خبر خسارة سناب شات وانحسار عدد مستخدميه كان متوقعاً لكثرة منافسيه، وبسبب اختراقه للخصوصية وصعوبة خيارات الحفاظ عليها بكثرة أخطاء طرق إرسال الصور والمقاطع، والغريب في الأمر بأن صانعوا سناب تشات هجروه مع مرور الوقت، ومشاهير الأجانب الذين أتابعهم أصبح استخدامهم نادراً جدا بمعدل صورة كل ثلاثة أشهر أو أكثر!! 

لكن “المشافيح” اللي عندنا يكاد لا يمر يوم دون استخدامه في أدق تفاصيل معيشتهم، ويضيعون وقتهم ويفوتون عليهم الإستمتاع في الحياة..فضلاً عن شعورهم الدائم بتوتر لانهاية له! 

بينما البعض الآخر من مستخدميه يظن أن سناب شات مصدراً للرزق ويبحث جاهداً عن معلنين.. ومتابعة هؤلاء  تشكل خطراً على ميزانيتك، وتخسر وقتك ومالك معاً بمتابعتك لهم! في ظل ظروف اقتصادية متقلبة وقاسية
لقراءة موضوعي السابق : سنابتنا وسناباتهم

من هنـــا

مصدر الخبر
جريدة اليوم السابع

تجربتي لهاتف غوغل بيكسل رد

  بعد حوالي سبعة مرات من الإستفسار عن توفر هاتف غوغل بيكسل أخيراً حصلت عليه.. 

اقتنيت الهاتف لعدة أسباب

*كثرة سقوط هاتفي السابق Galaxy s7 وأصبحت الجهاز يسخن بسرعة وأداء البطارية بدأ بالنفاد سريعاً! More…

! شعار المرحلة رد

 
أطلقت بحسابي على تويتر حملة ذات طابع فكاهي بعنوان #نكسر_خشم_العنيد_ومانبالي وهي موجهة بالدرجة الأولى  ضد الشركات التي تفرض رسوماً غير مبررة على المستهلكين دون مرعاة حالة التقشف الإقتصادي التي تعم المنطقة، وستكون محاربتها بالمقاطعة مع توفير بديل أنسب أو أفضل منه.
ورسالتي في الأيام القادمة، ستكون ضد شركة ابتكرت رسوما زائدة لم نسمع بها من قبل! وبإذن الله سأنجح بعدم دفعي للرسوم!