معمر القذافي لايزال رئيسا على موقع الخارجية الأمريكية! رد

تحديث: بعد نشر الموضوع بدقائق..ظهر لي فجأة بتويتر معمر القذافي لووووول

image

image

ﯾﺒﺪو أن ﻋﺪم ﺗﺤﺪﯾﺚ اﻟﻤﻮاﻗﻊ اﻹﻟﻜﺘﺮوﻧﯿﺔ اﻟﺮﺳﻤﯿﺔ ﺑﺄﻫﻢ اﻟﻤﻌﻠﻮﻣﺎت ﻃﺎل اﻟﻤﻮﻗﻊ اﻹﻟﻜﺘﺮوﻧﻲ اﻟﺮﺳﻤﻲ ﻟﻮزارة اﻟﺨﺎرﺟﯿﺔ اﻷﻣﯿﺮﻛﯿﺔ، ﺣﯿﺚ ﻻ ﯾﺰال ﻣﻌﻤﺮ اﻟﻘﺬاﻓﻲ رﺋﯿﺴﺎ ﻟﻠﯿﺒﯿﺎ ﻋﻠﻰ ﻣﻮﻗﻊ .اﻟﻮزارة، رﻏﻢ ﻣﺮور ﻣﺎ ﯾﻘﺮب ﻣﻦ ﺳﺘﺔ أﺷﻬﺮ ﻋﻠﻰ ﻣﻘﺘﻠﻪ وذﻛﺮت ﻣﺠﻠﺔ “ﻓﻮرﯾﻦ ﺑﻮﻟﯿﺴﻲ اﻷﻣﯿﺮﻛﯿﺔ أن “رﺋﯿﺲ اﻟﻮزراء اﻟﻠﯿﺒﻲ اﻟﻤﺆﻗﺖ ﻋﺒﺪ اﻟﺮﺣﯿﻢ اﻟﻜﯿﺐ اﻟﺘﻘﻰ ﻣﻊ وزﯾﺮة اﻟﺨﺎرﺟﯿﺔ اﻷﻣﯿﺮﻛﯿﺔ ﻫﯿﻼري ﻛﻠﯿﻨﺘﻮن ﻓﻲ ﻣﻘﺮ اﻟﻮزارة ﺑﻮاﺷﻨﻄﻦ أﻣﺲ اﻟﺨﻤﯿﺲ، ﻟﻜﻦ دﻋﻮﻧﺎ ﻧﺄﻣﻞ أﻻ ﯾﻜﻮن ﻗﺪ ﺗﺼﻔﺢ ﻣﻮﻗﻊ اﻟﻮزارة اﻟﺬي ﻻ ﯾﺰال ﯾﻀﻊ .”اﺳﻢ ﻣﻌﻤﺮ اﻟﻘﺬاﻓﻲ رﺋﯿﺴﺎ ﻟﻠﺪوﻟﺔ
وﺳﺨﺮت اﻟﺼﺤﯿﻔﺔ ﻣﻦ ﺗﻠﻚ اﻟﺴﻘﻄﺔ وﻗﺎﻟﺖ: “ﺻﺤﯿﺢ أن اﻟﺮﺑﯿﻊ اﻟﻌﺮﺑﻲ ﻗﺪ ﺟﻌﻞ ﻓﺮﯾﻖ ﻣﻮﻗﻊ اﻟﺨﺎرﺟﯿﺔ اﻷﻣﯿﺮﻛﯿﺔ ﻣﺸﻐﻮﻻً ﺑﺎﻟﻤﺮاﺟﻌﺎت، ﻟﻜﻦ اﻟﻘﺬاﻓﻲ ﻣﺎت ﻣﻨﺬ أﺷﻬﺮ، ﻏﯿﺮ أن ﺗﻠﻚ اﻟﻤﻌﻠﻮﻣﺔ ﻏﯿﺮ ﻣﻮﺟﻮدة ﻋﻠﻰ ﻣﻮﻗﻊ اﻟﺨﺎرﺟﯿﺔ اﻋﻠﻰ أﺳﺎس أﻧﻬﺎ اﻟﺠﻤﺎﻫﯿﺮﯾﺔ اﻻﺷﺘﺮاﻛﯿﺔ اﻟﺸﻌﺒﯿﺔ اﻟﻌﺮﺑﯿﺔ اﻟﻌﻈﻤﻰ”.

Advertisements

نبش قبر والدة القذافي وحرق عظامها 1

كشفت صحيفة جزائرية أن مجموعات متطرفة من الثوار، تنتمي إلى التيار «الجهادي» الموالي لتنظيم «القاعدة»، قام بتدنيس مقابر تابعة لقبيلة القذاذفة في مدينة سرت، وهدمها، ثم استخراج العظام منها وحرقها.

وحصلت وسائل إعلامية جزائرية من بينها صحيفة النهارعلى صور التقطت بعد نبش قبور آل القذافي في سرت، تبين مجموعة من المتشددين في ليبيا، داخل فناء منزل به قبور لعائلة القذافي، حيث توضح الصور تعرض أربعة قبور للهدم والنبش والتدنيس، وقد جرى التكتم من طرف مسؤولي المجلس الوطني الانتقالي الليبي وقادة الثوار كون القبور الأربعة تعود لوالدة القذافي عائشة بن نيران، وعمه، واثنين من أقاربه، كلهم دفنوا في مقبرة عائلية داخل فناء منزل.

وأفادت المعلومات بأن ضريح بن نيران كان أكثر القبور تعرضا للتدنيس والاعتداء على حرمته، حيث جرى نبش القبر بعد هدمه، واستخراج الرفاة من الضريح، قبل القيام بحرقها.

وتظهر إحدى الصور أشخاصا يحيطون بالقبور بعد نبشها، فيما كتبت على جدار الفناء عبارة «لجنة هدم الأصنام».

وأشارت التقارير نفسها، الى ان الحادثة تنذر بظهور تيارات «جهادية»، غاية في التطرف، تتبنى فكر «الخوارج» و«التكفيريين» وتستبيح المحرمات من خلال تفسير تعاليم الدين الاسلامي حسب الأهواء والغايات.

المصدر :جريدة الأنباء

أحلى ويك اند 5

تحديث :تمت ازالة ملف الفيديو الذي وضعته لهذا الموضوع من قبل اليوتيوب واستبدلته بهذا المقطع

نهاية أسبوع سعيدة ..بخبر زوال الطاغية معمر القذافي

اللهم طهر بلاد المسلمين من الطغاة المعتدين