دراسة الطلبة في الكافيهات بين الجد واللعب! 2

٢٠١٣١٢٢٤-٢١٣٣٥٠.jpg

في السنوات الأخيرة تحولت الكافيهات في المناطق السكنية لقاعات دراسية للمذاكرة ولإلقاء الدروس الخصوصية..حتى أصبحت ظاهرة نراها يومياً وهذا مايجعلني أشفق بحالهم حيث إن هذه الطريقة خاطئة للدراسة ومشتتة للذهن ولاتجدي نفعاً للطالب ..

ولا ألقي باللوم عليهم فقد لايتوفر الجو الدراسي في المنزل..لكن المذاكرة في الكافيه مضيعة للوقت!

ومن تجربة سابقة لي في الدراسة في الكافيهات حصلت على درجات متدنية رغم سهولة المواد على عكس المواد التي أذاكرها في المنزل أو المكتبة!
صحيح أن المكتبة مكاناً كئيباً نوعاً ما لكن التركيز
يكون دائماً عالٍ لتحقيق أفضل النتائج..
**فمن يطلب العلا لا يدرس في الكافيهات..والله الموفق.

Advertisements

2 comments

  1. بصراحة اللحين ماتلقى كافيه فاضي من الساعة ٦ المغرب تقريبا….يا اخي ايامنا ما كنا نفكر ندرس برا… نفكر بمكان هادي بعيد عن الموسيقى وسوالف الناس.. مثل ماقلت مضيعة للوقت..

    إعجاب

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s