القراصيا وفوائدها رد

image

أثناء تسوقي بالجمعية شاهدت فاكهة القراصيا المجففة والمنزوعة النوى معروضة في مطحنة الدولية فإشتريت كمية لتجربتها مرة أخرى لاني جربتها مرات قليلة منذ زمن بعيد..وقد قرأت فوائدها الكثيرة في أكثر من موقع

وهذه بعض من فوائدها:-

1- الشائع عن القراصيا أنها من الفواكه الملينة، فنقع بضع حبات منها لعدة ساعات ثم تناولها عند الافطار يلين الأمعاء ويخلص من الامساك بإذن الله شرط ألا يتناول الإنسان معها أطعمة أخرى لمدة ساعة على الأقل.

2- تناول القراصيا أو عصيرها يحافظ على صحة العظام حيث يمكن أن يعيد الكثافة لمادة العظم خاصة للنساء.

3- يمكن لتناول القراصيا أن يساهم في تحسين صحة القلب

4- القراصيا مصدر جيد للبوتاسيوم مما يساعد على تنظيم ضغط الدم، ففي القراصيا بوتاسيوم أكثر من البرتقال بأربع مرات

5- يساعد تناول القراصيا على المحافظة على قوة الإبصار نظرا لغناها بفيتامين أ.

6- وهي مصدر جيد لفيتامين ب 6 الذي يحسن من عملية الأيض (هضم واستفادة الجسم من الطعام)، ويحافظ على وظائف المخ، ويبعد الاكتئاب.

7- وهو مصدر جيّد للحديد مما يبعد خطر الإصابة بفقر الدم.

8- وهو مضاد أكسدة ممتاز حيث يتفوق محتواه من مضادات الأكسدة على محتوى التوت الأزرق (البلوبيري) المشهور بغناه بمضادات الأكسدة.

أما التحضير فأفضل طريقة هي تناول القراصيا كاملة عن طريق نقع حبات منها في ماء لعدة ساعات مما يساعد على إطلاق منافعها ثم تناولها كاملة وشرب ماء نقعها للاستفادة من الألياف فيها. أو يمكن تناولها كعصير عن طريق وضع القراصيا المنقوعة في الماء مع ماء نقعها في كأس الخلاط الكهربائي بعد إزالة البذور منها وخلطها حتى تتحول إلى سائل ثخين. ومن الأفضل عدم تصفية العصير للاستفادة من الألياف في القراصيا وكذلك عدم إضافة السكر المكرر إلى العصير نظرا لمضار السكر المكرر. ولكن يمكن إضافة ملء الكف من الزبيب الأسود (الغني بالحديد ومضادات الأكسدة) إلى القراصيا ونقعه معها لزيادة الحلاوة، ويمكن كذلك إضافة مكعبات الثلج إلى القراصيا عند خلطها بالخلاط الكهربائي فيصبح الناتج مشروبا (سموذي) رائعاً. ومن الأساليب الخاطئة التي اعتاد الناس قديما عليها لتحضير القراصيا هي وضع القراصيا مع ماء يغطيها في قدر على النار وغليها (بدلاً من نقعها) لاستخلاص العصير منها. ولكن غلي القراصيا يتلف الفيتامينات والمعادن فيها، فالحديد وفيتامينات أ وَ ب ومضادات الأكسدة تتلف بالحرارة.

ومن المهم أخيرا التنويه إلى عدم المبالغة في تناول القراصيا خاصة لمن يريدون تخفيف أوزانهم فهي فاكهة غنية بالسكريات الطبيعية.

المصدر

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s